شباب اليوم: بعد نفيه الاتهامات الموجهة ضده بشأن علاقته بسرقة القرن وامتلاكه عقارات وشركات تقدر بمليارات الدنانير، عاد رئيس اللجنة المالية السابق، هيثم الجبوري، ليكشف عن امتلاكه بناية سكنية في عمان يقدر سعرها بملايين الدولارات.

وقال الجبوري في لقاء تلفزيوني على قناة العهد الفضائية، أنه يمتلك بناية في عمان سعرها 3 ملايين دولار ولم يذكرها بكشف الذمة لانه امتلكتها بعد العام 2020، في اشارة منه الى “ثراء متواضع” كما يعتقد.

وقال الكاتب، محمد الوادي، في تعليقه على كشف الجبوري عن أملاكه في عمان: في تصريح سابق قال أن كلفة بيته في بغداد(مليونين دولار )دفعها أقربائه كمساعدة له، واليوم يعترف بأمتلاكه مول سنتر في الأردن بسعر ثلاثة ملايين دولار، لكنه يحتاج لكذبة أخرى عن مصدر أمواله حتى يغطيه المتسترين عليه بالحكومة والبرلمان وهو يتنقل حراً طليقاً بين قناة وأخرى!.

وبحسب النائب، باسم خشان، فأن رئيس اللجنة المالية السباق هيثم الجبوري، كان لديه سيارة ميتسوبيشي مطلوب عليها 1500 دولار ويسكن في غرفة، والان يمتلك قصورا وحسابات مصرفية.

وتلاحق التهم رئيس اللجنة المالية في البرلمان السابق هيثم الجبوري مع تصاعد قضية سرقة الامانات الضريبية، فيما يتهم الجبوري بالتواطؤ لتقدميه طلبا برفع اجراءات الرقابة المالية عن صرف تلك الامانات خلال فترة ترؤسه اللجنة النيابية.

وكان القيادي في دولة القانون عبد الهادي السعداوي، قد كشف في وقت سابق عن علاقة المتهم بسرقة أموال امانات هيئة الضرائب (نور زهير) برئيس للجنة المالية النيابية السابق هيثم الجبوري.

وقال السعدون في تصريح صحفي، ان المتهم بسرقة أموال هيئة الضرائب (نور زهير) كان موظفا في مكتب الجبوري.

وكانت وزارة الداخلية قد اعتقلت في وقت سابق، المتهم (نور زهير جاسم) في مطار بغداد الدولي أثناء محاولته المغادرة خارج البلاد بطائرة خاصة على خلفية سرقة أموال الضريبة.

وأثبتت فضيحة هيئة الضرائب ان شخصيات وجهات ذات سطوة من مختلف المؤسسات اشتركت في عملية سرقة 2.5 مليار دولار من امانات هيئة الضرائب.

مصادر – متابعة – وكالات – مراسلون