شباب اليوم:ردت النائب السابق عن ائتلاف النصر ندى شاكر جودت، الاثنين، على اتهامات تطال حكومة رئيس الوزراء الأسبق حيدر العبادي بحصول عملية تهريب لأكثر من 200 مليار دولار في عهده.

وقالت جودت في حديث صحفي،ان” رئيس الوزراء الاسبق حيدر العبادي تبوء منصبه في اوضاع استثنائية مر بها العراق مع حرب شرسة مع داعش يرافقها انهيار في اسعار النفط وخلو الميزانية من اي مبالغ كافية لامداد تكاليف الحرب والرواتب وبقية المستحقات الأخرى”.

واضافت، ان “الحديث عن تهريب 200 مليار دولار في زمن حكومة العبادي هي اتهامات لا اساس له من الصحة لأنه بالاساس مبالغ بيع النفط كانت محدودة جدا وليس هناك اي وفرة”، متسائلة “لماذا انتظر من اطلق تصريح تهريب 200 مليار دولار 6 سنوات حتى يفصح عن هذه المعلومة دون اي دليل ملموس”.

وأشار جودت الى ان “حجم الفساد في حكومة الكاظمي كارثي وسرقات القرن هي واحد من عشرات الأدلة”، لافتا الى ان “المال العام يجب ان يكون محصن بالقوانين التي تردع من يحاول نهبه او اساءة التصرف به”.

وكان عضو اللجنة المالية السابقة مسعود حيدر كشف في وقت سابق، عن تهريب اكثر من 200 مليار دولار غبر مزاد العملة في زمن حكومة العبادي بعد 2016.ص

مصادر: متابعة – وكالات – مراسلون