شباب اليوم: منذ استحواذه على المنصة الشهيرة، ولا يكف الملياردير الأميركي، إيلون ماسك، مالك تويتر الجديد عن إثارة الجدل.

ولعل آخر نهفات رئيس تيسلا، تغريدة نشرها مساء أمس الأربعاء، أكد فيها أن تويتر سيرتكب الكثير من الحماقات.

وكتب على حسابه قائلاً: يرجى الأخذ بعين الاعتبار أن تويتر يرتكب الكثير من الأفعال الغبية في الأشهر القادمة.

إلا أنه أضاف أن العصفور الأزرق سيحتفظ بالتعديلات الصالحة ويغير ما لا يصلح منها.

أتى ذلك، بعدما عمدت الشركة العملاقة إلى الغاء علامة رسمي التي اعتمدتها لبعض الحسابات الموثقة على تويتر؛ لاسيما تلك التي تعود لأسماء وشركات بارزة أو تابعة لحكومات أو وسائل إعلام.

وقد أشعل هذا القرار المزيد من الشكوك والتساؤلات حول الخطوات التي ينوي ماسك اعتمادها لاحقا، أو التعديلات التي ينوي تنفيذها، كما وعد مراراً في السابق.

يشار إلى أنه الرجل المثير للجدل كان أثار موجة انتقادات خلال الأيام الماضية، بعد تسريحه آلاف العاملين في المنصة وتراجع إنفاق المعلنين الذين أرعبتهم طريقة إدارته لموقع التواصل الشهير، بالإضافة إلى فرضه اشتراك بقيمة 8 دولارات شهرياً مقابل توثيق حسابات المغردين بالعلامة الزرقاء الشهيرة!

يذكر أن ماسك كان استحوذ على تويتر، أواخر الشهر الماضي (أوكتوبر 2022)، مقابل 44 مليار دولار بعد أشهر طويلة من الشد والجذب.

ومنذ استكمال صفقة الاستحواذ، تحرك بسرعة لوضع بصمته على الشركة، وأقال رئيسها السابق باراج أجراوال ومسؤولين كبارا آخرين، لتكر السبحة لاحقاً!.

مصادر: متابعة – وكالات – مراسلون