شباب اليوم: احتلت عدد من الدول العربية المراتب العشر الأولى في استطلاع للمشاعر أجرته مؤسسة غالوب الأميركية للأبحاث، ازاء البلدان التي تعاني من مشاعر سلبية حول العالم.

وشمل استطلاع المشاعر لعام 2022 نحو 122 دولة، وشارك فيه نحو 127 ألف شخص من عمر 15 عاماً فما فوق خلال الفترة من عام 2021 وحتى آذار الماضي.

وتضمن الاستطلاع عدة نقاط منها أسئلة للمشاركين سواء وجها لوجه أو عبر الهاتف، بشأن المشاعر الإيجابية والمشاعر السلبية والتوتر وغيرها.

ووضع الاستطلاع أفغانستان على رأس قائمة البلدان التي تعاني أقل مشاعر إيجابية تلاها لبنان وتركيا ومصر والنيبال وتونس والأردن، وبنغلاديش والجزائر وأوكرانيا.

أما أفضل البلدان بالمشاعر الإيجابية، فجاءت بنما في المركز الأول تلتها إندونيسيا وأوروغواي.

أما بالنسبة للمشاعر السلبية جاءت أفغانستان كذلك أولا، تبعها كل من لبنان والعراق وسيراليون والأردن وتركيا وبنغلادش والأكوادور وغينيا وبينين.

بالمقابل كانت لدى كازاخستان أقل مشاعر سلبية حول العالم تلتها تايوان وكوسوفو في المرتبة الثانية والثالثة تواليا.

ووفقا للاستطلاع كان عام 2021 الأكثر من ناحية المشاعر السلبية حول العالم مقارنة بباقي السنوات، حيث ارتفعت معدلات التوتر والتعاسة والغضب والقلق والألم الذي يشعر به الناس كل يوم.

ويعزو الاستطلاع سبب ذلك لعدة عوامل من بينها الحروب والتضخم وظهور جائحة كورونا، مما جعل العالم أكثر تعاسة.

وقال الاستطلاع إن هناك أشياء كثيرة تجعل الناس تعساء، ولكن هناك عوامل هي الأكثر تأثيرا ومنها الفقر والمجتمعات السيئة والجوع والشعور بالوحدة.

مصادر: متابعة – وكالات – مراسلون