شباب اليوم: كشفت تقارير صحفية فرنسية، عن مفاجأة في عقد الدولي الفرنسي، كيليان مبابي، مهاجم فريق باريس سان جيرمان، والذي كان وقع عليه مع النادي البارسي في مايو الماضي حتى 30 يونيو 2025.

مبابي بعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من الانتقال بالمجان إلى ريال مدريد، تراجع عن قراره بعد ضغط لا هوادة فيه من النادي الباريسي وقام باريس سان جيرمان بتجديد عقده حتى صيف 2025.

صحيفة ليكيب الفرنسية في تقرير لها كشفت أن عقد مبابي مع باريس سان جيرمان مُدته عامين، فقط مع موسم ثالث اختياري، ما يعني أنه مرتبط بالنادي الباريسي حتى صيف 2024.

وأشارت الصحيفة إلى أن النادي الباريسي لا يحق له تفعيل بند التمديد لموسم ثالث دون الحصول على موافقة اللاعب الفرنسي.

وبذلك قد يقتحم ريال مدريد سباق التعاقد مع مبابي من جديد، بدءًا من الصيف 2023، لأن باريس سيكون مهددًا بخسارته مجانًا في 2024.

ويُعد قصر مدة العقد ليس مستغربًا، لأن مبابي كان يرفض التجديد مع باريس، لأن النادي أراد ربطه بعقد طويل الأمد.

باريس سان جيرمان كان رفض في صيف 2021 بيع مبابي إلى ريال مدريد، ورفض عرضًا قيمته 180 مليون يورو من جانب النادي الملكي، وتمسك ببقاء اللاعب ونجح بعد عام في تمديد عقده، ولكن يبدو أن مستقبل الفرنسي سيظل محط تكهنات دائمًا.

مصادر: متابعة – وكالات – مراسلون