شباب اليوم: يدرس الاطار التنسيقي، الخميس 4 اب 2022، الرد على مطالب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، التي اعلن عنها خلال كلمته، والتي دعا فيها الى حل البرلمان واجراء انتخابات مبكرة.

وقال القيادي في الاطار عائد الهلالي، ان “قادة الاطار، يدرسون ما جاء في كلمة ومطالب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وبعد الانتهاء من مناقشة هذه المطالب سيكون هناك موقف ورد رسمي من قبل الاطار على مطالب الصدر”.

وبين الهلالي ان “أي قرار سيصدر من الاطار التنسيقي، سيمثل كل القوى الشيعية المنضوية في التنسيقي فقرار الاطار واحد ويتخذ من خلال الاجماع، والساعات المقبلة ربما يعلن موقف الاطار من مطالب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر”.

وكشف القيادي في تحالف الفتح محمود الحياني، الخميس، عن إن العامري والصدر سيلتقيان خلال الايام القليلة المقبلة لبحث الازمة السياسية، مبينا أن “العامري يسعى لحل الخلاف بين دولة القانون والتيار”.

واشار الى أن الحوار بين الاطار والتيار قد يفضي لتشكيل حكومة جديدة واختيار رئيس وزراء جديد، مؤكدا “الحاجة الى الحوار والاتفاق على بعض النقاط قبل الذهاب للانتخابات المبكرة”.

وكان الصدر قد طالب في كلمة له، الاربعاء الماضي، بحل البرلمان واجراء انتخابات مبكرة في البلاد، مشددا على ضرورة عدم عودة الوجوه السابقة والمجربة من جديد.

مصادر: متابعة – وكالات – مراسلون