المفوضية تنهي إعادة عد وفرز آخر المحطات المطعون بها: مطابقة 100%

شباب اليوم  – أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، الخميس، 25 تشرين الثاني، 2021، عن انهاء جميع عمليات إعادة العد والفرز اليدوي، بناء على طلب قوى معترضة على النتائج الأولية.

وذكرت المفوضية في بيان، أنها أنهت آخر المحطات في محافظة نينوى، بناء على قرار الهيئة القضائية للانتخابات، بحضور ممثلي المرشحين الطاعنين والمراقبين الدوليين والإعلاميين المخولين.

وذكرت أن نتيجة العد والفرز اليدوي الجارية كانت متطابقة مع نتائج العد والفرز الالكتروني بنسبة 100%.

وعرضت اللجنة المشكلة تقاريرها المرفوعة على مجلس المفوضين والذي أوصى بإرسال النتائج إلى الهيئة القضائية للانتخابات.

وتواجه نتائج الانتخابات التي جرت قبل اكثر من شهر، اشد حملة انتقاد ورفض من قبل اغلب القوى السياسية الشيعية (الاطار التنسيقي).

اكثر من مليون صوت في اقتراع تشرين مهددة بالالغاء بسبب ثغرة وقت اغلاق صناديق الانتخابات، هذه الاصوات التي قد تلغى تفوق اصوات الفائز الاول في الانتخابات، ما يعني تغييرا في نحو 70 مقعدا.

ويعتقد مرشحون فائزون في الانتخابات خارج الاحزاب والتحالفات السياسية، ان الغاء صناديق بسبب تجاوز وقت الاغلاق هو اغتيال لأصوات المستقلين.

وعاد 8 مرشحين خاسرين الى صفوف الفائزين في بابل وبغداد والاقليم بسبب مشكلة وقت اغلاق الصناديق.

ويُتوقع ان يتصاعد عدد المنضمين الى الفائزين في حال استمر الغاء الصناديق المشكوك بأمرها، رغم ان مشكلة توقيت الاغلاق كانت موجودة في انتخابات 2018 لكن حينها لم يثرها احد.

المصدر: وكالات – مواقع التواصل – رصد وتحرير محرري “شباب اليوم”

Posted in سياسة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *