جلسة تصوير مثيرة للجدل على البحر الميت.. 200 رجل وامرأة عراة .. فيديو

شباب اليوم  – أثارت جلسة تصوير للمصور الأمريكي، ” سبنسر تونيك”، على شاطئ البحر الميت، ضجة واسعة، بعدما أقدم حوالي 200 شخص على خلع ملابسهم والظهور عراة.

وكانت فكرة المصور تكمن في تعرية هؤلاء المتطوعين لالتقاط الصور، ودهن أجسادهم بطلاء أبيض على شاطئ البحر الميت.

واستمر العمل مدة 3 ساعات متواصلة. حسب ما نشرت شبكة ” بي بي سي” البريطانية.

وكان الهدف من قيام المصور بهذه العمل الذي أثار الجدل، للفت الانتباه إلى تقلص منسوب البحر الميت وتحوله إلى كثبان من الملح الأبيض.

كما روجت وزارة السياحة الاسرائيلية لجلسة التصوير هذه التي نظمها تونيك. ويأمل المنظمون أن يلفت العمل الفني الانتباه إلى أهمية الحفاظ على البحر الميت.

وتتشارك في مياه نهر الأردن خمس دول مشاطئة هي فلسطين، الأردن، سوريا، لبنان والاحتلال الإسرائيلي التي تستغل معظم مياهه.

وقال صاحب الفكرة المصور الأمريكي سبنسر تونيك وقال تونيك: كانت زيارتي إلى إسرائيل تجربة بالنسبة لي، ويسعدني دائما أن أعود إلى هنا وألتقط صورا في الدولة الوحيدة. بالشرق الأوسط التي تسمح بفن مثل هذا.

وحدثت جلسة التصوير حدثت على الشاطئ الغربي البحر الميت من جانب الإسرائيلي.

وانتقد العديد العمل الإنساني الذي أراد المصور الأمريكي أن يوصل فيه فكرته بالتحذير من تقلص منسوب البحر.

وعلقت مغردة أطلقت على نفسها اسم “مسلمة حرة” على الحادثة قائلة: بيرفع الوعي بالمشكلة البيئية بالتعري؟ اللهم اخسف بهم الأرض.

وقال علي النشمي: إحترام الآخر ضروره ومطلب ليسود الامن، والتعايش السلمي بين الشعوب.

المصدر: وكالات – مواقع التواصل – رصد وتحرير محرري “شباب اليوم”

Posted in شباب ومجتمع مدني.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *