مكتب السيد السيستاني: بيان المرجعية الأخير يمثل فتوى الجهاد الإنتخابي

شباب اليوم  – وصف مكتب المرجع الأعلى علي السيستاني، السبت 9 تشرين الاول، 2021، بيان المرجعية الأخير بأنه جهاداً انتخابياً.

وقال مسؤول الاستفتاءات في مكتب المرجع الاعلى السيد علي السيستاني ووكيل المرجعية العليا الشيخ طارق البغدادي في مقطع فيديو، إن بيان المرجعية الأخير يمكن اعتباره فتوى الجهاد الانتخابي وفتوى جهاد الاصلاح والتغيير.

وأضاف ان البيان يهدف لاحداث التغيير المنشود والذي سبق ان وصفته المرجعية بانه معركة الاصلاحات وانه اشد واشرس من المعركة مع الإرهابيين.

وأكد بيان صادر عن مكتب المرجع الاعلى السيد علي السيستاني، الاربعاء، 29 ايلول، 2021، على ان الانتخابات القادمة هي الطريق الأسلم للعبور بالبلد الى مستقبل أفضل مما مضى.

وأضاف البيان، إن المرجعية الدينية العليا تشجّع الجميع على المشاركة الواعية والمسؤولة في الانتخابات القادمة، فإنها وإن كانت لا تخلو من بعض النواقص، ولكنها تبقى هي الطريق الأسلم للعبور بالبلد الى مستقبل أفضل مما مضى.

وحث بيان المرجعية الناخبين على أخذ العِبَر والدروس من التجارب الماضية ويعوا قيمة أصواتهم ودورها في رسم مستقبل البلد، وإبعاد الأيادي الفاسدة وغير الكفوءة، مؤكدة على انه بخلاف ذلك فسوف تتكرر اخفاقات المجالس النيابية السابقة والحكومات المنبثقة عنها.

ولايزال تجار الانتخابات يتجولون بين المدن والقصبات يحملون الأموال والهدايا والوعود من اجل سرقة أصوات الناخبين.

ووصل الخداع الى حد اشترت فيه جهات، بطاقات انتخابية من الناخبين الفقراء والمحتاجين الى المال.

لكن الوعي الانتخابي، يمكن ان يحد من هذا التلاعب، اذا ما ادرك المواطن ان الذي يصرف عشرات الالاف من الدولارات على حملاته الانتخابية، فمن المؤكد ان نيته تعويضها من الصفقات والعقود الفاسدة التي يأمل في الفوز بها في المستقبل.

المصدر: وكالات – مواقع التواصل – رصد وتحرير محرري “شباب اليوم”

Posted in رئيسي, سياسة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *