الجزيرة القطرية: الكاظمي نجا من فخاخ الخصوم بالبراغماتية وهذه فرصته في التجديد

شباب اليوم  – قال تقرير نشرته فضائية الجزيرة القطرية، السبت، 9 تشرين الأول، 2021، ان رئيس وزراء العراق، مصطفى الكاظمي اتَّبع نهجا توافقيا براغماتيا صريحا، ونجا بواسطته من أفخاخ الخصوم وتقلُّبات الأصدقاء.

وقال التقرير، ان عدة قوى محلية وإقليمية، تُراهن على الكاظمي، وهو يتطلع -بعد رئاسته الوجيزة للحكومة- إلى ولاية ثانية تمنحه الفرصة لينفِّذ مشروعه السياسي.

ووفق التقرير، فانه ومع قُرب انتهاء مهام حكومة الكاظمي تزامنا مع إجراء الانتخابات المبكرة، لا يبدو أن رئيس الحكومة العراقية قد أوفى بجملة تعهداته التي أطلقها تنفيذا لمطالب المحتجين، إذ كان من المفترض أن تحل الحكومة الانتقالية عدة أزمات سياسية واجتماعية واقتصادية في الداخل.

غير أن الكاظمي بدأ بالملفات الأصعب على الإطلاق، المتعلقة بالاستقرار الأمني، ومكافحة الفساد، ومحاولة البحث عن دور استراتيجي لبلاده في المنطقة لتستعيد حضورها القديم.

ولطالما اعتقد الكاظمي أن الإدارة الصحيحة للعلاقات الخارجية هي مفتاح استقرار نظام الحُكم في العراق، أو بمعنى أدق، مفتاح أي حاكم نحو تجديد ولايته على رأس السلطة في بغداد لزمن طويل.

واعتبر التقرير ان احدى أبرز القوى التي تحالفت مع الكاظمي على ضوء قانون الانتخابات الجديد هم نواب تحالف سائرون، المدعوم من رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر.

المصدر: وكالات – مواقع التواصل – رصد وتحرير محرري “شباب اليوم”

Posted in رئيسي, سياسة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *